الرجل الذي حسب زوجته قبعة #قراءات_يدوية


 

عنوان الكتاب:
الرجل الذي حسب زوجته قبعة

تأليف:

أوليفر دي ساكس

 

لمشاهدة الحلقة كاملة اضغط على الصورة :

 

 

هذه السلسلة “ قراءات يدوية” تعرض بعضاً من الكُتب الممتعة التي قرأتها مع مراجعة بسيطة أثناء خياطة أو صنع عمل يدوي مستوحى من الكتاب. .

ثالث كتاب سنتكلم عنه هو ( الرجل الذي حسب زوجته قبعة ) للدكتور الأديب : أوليفر ساكس

يحوي الكتاب على  302 صفحة. بالطبع إختلاف الطبعات يؤدي إلى اختلاف طفيف في عدد الصفحات .

لقد قرأت الكتاب أولاً بنسخة بي دي إف مُسربة، ثم اشتريت نسخة ورقيه بعدها من مكتبة جرير حالما وجدتها.

عُرف طبيب الأعصاب والكاتب أوليفر ساكس بالبعد الإنساني والأدبي في كُتبه، فحين يكتب عن المرض، هو لايحول  المرضى إلى حالات لا ” روح لها”. أو كما يقول في مقدمة الكتاب:

 سجل الحالة الحديث هو يلمح إلى الفاعل بصورة سطحية:” انثى في الحادية والعشرين من العمر مصابة ببرص ثلاثي الصبغ”.

وهي عبارة يمكن أن تنطبق على جرذ بقدر انطباقها على إنسان. من أجل إعادة الفاعل البشري إلى المركز. – الفاعل البشري المعاني. والمُبتلى والمقاوم – لابد لنا من توسيع سجل الحالة إلى قصة أو حكاية.

سيكون لدينا شخص حقيقي مريض فيما يتعلق بالمرض والحالة الجسدية. 

الكتاب كبير ودسم نسبياً، لكنك أبداً لن تشعر بالملل أو الثقل أثناء قرائة، فالموضوع الذي يتحدث عنه عجيب وغرائبي كفاية لأن يدور بك رأسك محاولاً بقوة عدم تصديق هذا الطبيب الذي يحكي قصص مرضاه الأقرب للخيال !

هذا الكتاب  يقدم لك فرضيةً مُخيفة ومرعبة بمضمونها، لكنها – وللأسف – تحدث كثيراً. المبهر في الأمر أنه لا أحد يعلم بحدوثها حتى تحصل إنتكاسةُ أو ميلانُ غير طبيعي في التصرفات.

تخيل معي لبرهة شكل الدماغ الإنساني، هو يتكون من فصين ( أيمن وأيسر )، من المعروف أن الفص الأيسر يتحكم بالعمليات التخطيطية والتفكير الإستراتيجي والعمل ..

لكن الفصُ الأيمن، يتكفل بالخيال والربط “ العقلاني” ..

مالذي سيحدث إن فشل جزءٌ مِن أو قُطع عملُ عدة خلايا من أحد هذين الفصين ؟!

في الفص الأيسر سيُلاحظ الخلل على الفور من قبل المريض قبل غيره ! فهو إما سيفقد القدرة على الحركة الكلام السمع، ..  فهو قبل الآخرين سيرى حركته أو تصرفاته تختلف وتختل.

الأمر  الذي يعرضه هذا الكتاب ويتحدث عنه هو “ ماذا لو حدث الخلل في الفص الأيمن ؟ “

.. المريض لن يعرف ذلك، لن يحس بأنه هُنالك شيئاً ناقصاً في جسده، لأنه عندما يحدث خلل في هذا الفص، فإنه يحدث خلل في خلايا الفهم والربط ، الخلايا التي تحذرك قائلة “ هُنالك خطب ما في جسدك، انتبه ! “ ..

 ان الأعصاب، ومناطق الفهم والربط هي التي تتأثر وتفسد: بالتالي: كيف لك أن تعرف أن هنالك خلل ما في جسدك إن كانت مراكز التعرف على الخلل هي المصابة؟

فكر برعب ذلك للحظة!

لقد أتى الدكتور أوليفر ساكس وأعطانا عدة أمثله عجيبه عن ماقد يحدث لو فقد أو اضطرب عمل الفص الأيمن من الدماغ أو بعضُ منه ..



يوجد نسخة ورقية من الكتاب في مكتبة العبيكان.

Advertisements

One thought

التعليقات مغلقة.